الإعتراض على حكم محكمة الإستئناف

الإعتراض على حكم محكمة الإستئناف حيث أن فكرة الإستئناف تقوم على طريق التقدم بالطعن العام في الأحكام الواردة من محاكم الدرجة الأولى من خلال القيام بطرح وتقديم الدعوى من جديد مرة أخرى أمام المحاكم العليا أو محاكم الإستئناف بغرض القيام بمراجعة وإعادة النظر في تلك الدعاوى المُقدمة ويُعد هذا هو عبارة عن تطبيق لمبدأ التقاضي الذي يقوم على درجتين وهذا المبدأ هو المبدأ السائد للنظام الإجرائي المقارن وقد تم الأخذ به في النظام القضائي كقاعدة أساسية أصلية وتختص محاكم الإستئناف بالفصل في طلبات الإلتماس وإعادة النظر فيها ويمكن للشخص أن يتقدم عن طريق محامي الدفاع الموكل عنه بتقديم في طعن في حكم المحكمة وهذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال.

الإعتراض على حكم محكمة الإستئناف
الإعتراض على حكم محكمة الإستئناف

قد يهمك :

حكم تأخير الرواتب في قانون العمل السعودي

الإعتراض على حكم محكمة الإستئناف :

  • يعد الإعتراض أو التقاضي حق من الحقوق التي نصت عليها الشريعة الإسميلامية السمحاء.
  • ويتم العمل بها في قوانيين ومحاكم المملكة العربية السعودية حسب ما ينص عليه في القرآن الكريم وفي السنة النبوية المطهرة.
  • ويستطيع أي مواطن في المملكة العربية السعودية ويعيش على أرضها أن يتقدم بالطعن أو الإعتراض على حكم أو قرار المحكمة في حالة عدم الإقتناع بقرار الحكم وذلك من أجل التقاضي ورفع المظلمة.
  • ويتم التقدم بالطعن من خلال اتباع عدة وسائل إجرائية قانونية يحددها النظام القضائي بالمملكة.
  • وتكون تلك الوسائل الإجرائية هي التي تمكن المدعي أو المتظلم من القيام بالتظلم من الحكم الذي صدر ضده.
  • وللعلم فإن العمل على تطبيق مبدأ التقاضي يكون على درجتين وهما لتحقيق ولضمان الحصول على حق الخصوم والعمل على تحري الحق وتحقيقه.
  • ولكن قد يحدث ما يقع ما يعيب في الحكم القضائي أو أنه قد يقع به أي خطأ يجعل منه حكم غير موفق لصحيح نظام القانون السعودي المعمول به في المملكة العربية السعودية.
  • وبالتالي يكون من الشائع والمرجح جواز الإستئناف ضد الحكم الصادر بحق الشخص.
  • ويتم الإستئناف عن طريق القيام بتحرير صحيفة طلب تُقدم من المستئأنف ويتم إيداعها في المحكمة بالأخص في الدائرة التي صدر الحكم من خلالها وفي خلال المدة التي يقرها نظام القانون السعودي.
الإعتراض على حكم محكمة الإستئناف
الإعتراض على حكم محكمة الإستئناف

تعرف على :

حقوق المدعى عليه في المحكمة الجزائية

شروط الصحيفة التي يتم من خلالها الإعتراض على حكم محكمة الإستئناف :

=
الإعتراض على حكم محكمة الإستئناف
الإعتراض على حكم محكمة الإستئناف

أقرأ في :

حكم حيازة الحشيش لأول مره في السعودية

يجب أن تشمل تلك الصحيفة أو العريضة على كلاً مما يلي :

  • يجب القيام بذكر أسباب الطعن في إستئناف الحكم.
  • وأيضاً يجب أن يتم ذكر الأوجه التي سوف يعتمد عليها الشخص عند الإستئاف على الحكم والتي تكون إما من أجل تعديل الحكم أو من أجل إبطال ذلك الحكم الصادر بحق الشخص.
  • ويحق للمواطن التمسك بجميع الدفوع التي سبق ذكرها أمام محكمة الدرجة الأولى.
  • كما يحق له أيضاً أن يتقدم بكافة الأوراق والمستندات والأدلة الجديدة التي لم يسبق له تقديمها والتي تعزز وتؤيد حق الطعن في الحكم والتي يجب فيها أن ترتبط ارتباط وثيق بالدعوى الأصلية للحكم.
  • ويجب على الشخص مقدم الدعوى أو الصحيفة أن يذكر طلباته فيها ويجب أيضاً ألا تخالف تلك الطلبات ما قد تم طلبه أمام محكمة الدرجة الأولى وإلا سوف تصبح تلك الطلبات طلبات جديدة لا يجب قبولها إلا في حالة إن كانت تلك الطلبات هي ما استجدت على الطلب الأصلي.
  • كما يتم التوقيع بصفته معترضاً على الحكم في جميع صفحات الدعوى أو الصحيفة مع ضرورة كتابة تاريخ إيداع صحيفة الإستئناف بها.
  • ويجب كتابة كافة البيانات التفصيلية وبيانات الخصم والعمل على إرفاق صورة صك الحكم مع مذكرة الإعتراض.