بحث عن الذكاء التواصلي Communicative Intelligence

بحث عن الذكاء التواصلي Communicative Intelligence و الذي يُمكن تعريفه على أنه أحد الأنواع المركبة مِن الذكاء و التي عرفت مؤخراً مقارنةً بأنواع الذكاء الأساسية ، حيث يتكون هذا النوع مِن الذكاء المركب مِن أربعة أنواع فرعية و هي الذكاء الإنفعالي و الذكاء الذاتي و الذكاء اللغوي و الذكاء الإجتماعي فدعونا نتعرف أكثر على هذا النوع مِن الذكاء في بحث عن الذكاء التواصلي.

تعرف على:

بحث عن مهارات استثمار الوقت و15 نصيحة لإستثمار الوقت بفعالية

مقدمة بحث عن الذكاء التواصلي

مقدمة بحث عن الذكاء التواصلي
مقدمة بحث عن الذكاء التواصلي

في مقدمة بحث عن الذكاء التواصلي يجب العلم أن مصطلح الذكاء التواصلي يُشير إلى قدرات الشخص العقلية المرتبطة بحل المشاكل و سرعة الإستجابة و التحليل و التخطيط و وضع الإستراتيجيات ، كما يتضمن الذكاء التواصلي المقدرة على جمع و تنسيق المعلومات و التفكير بشكل مجرد و التعلم بشكل أسرع ، و مِن الجدير بالذكر أن بعض العلماء يُضيفون إلى هذا التعريف المقدرة على الشعور و إظهار المشاعر و الأحاسيس و المقدرة على فهم مشاعر الأخرين و التفاعل معها.

قد يهمك:

بحث عن السلوكيات البيئية وأنواعها

أنواع الذكاء التواصلي

أنواع الذكاء التواصلي
أنواع الذكاء التواصلي

طبقاً لجاردنر فإن الذكاء التواصلي ينقسم إلى ثمانية أنواع سيتم تناولهم في بحث عن الذكاء التواصلي فهذه الأنواع الثمانية هي:

1- الذكاء اللغوي

=
الذكاء اللغوي
الذكاء اللغوي

يعتمد الذكاء اللغوي و بشكل أساسي على قدرات التذكر و الحفظ ، و القدرة على التعبير عن طريق المخزون اللغوي المتواجد لدى الشخص.

تعرف على:

بحث عن المستقيمات المتوازية والمتعامدة

2- الذكاء البدني أو الحركي

وهذا النوع مِن الذكاء يُركز على الحركات التي يقوم بها الشخص مثل قدرات الشخص على التحكم بعضلاته المختلفة و القدرة على التعرف على الأشياء عبر لمسها.

3- الذكاء المنطقي أو الرياضي

الذكاء البدني أو الحركي
الذكاء البدني أو الحركي

ويعتمد هذا النوع مِن الذكاء على الأرقام بشكل كبير حيث يتعامل الشخص الذي يتمتع بقدر عالي مِن الذكاء المنطقي و الرياضي بطريقة منهجية للتعامل مع المشكلات حيث دائماً ما تكون طريقته في كل شيء قائمة على المنطق.

4- الذكاء الذاتي

ويُركز الذكاء الذاتي على الشخص نفسه حيث يُشير إلى مدى و عي الشخص بقدراته و مدى فهمه لذاته جيداً و معرفة الشخص لنقاط قوته و نقاط ضعفه و قدراته على التخطيط الجيد.

5- الذكاء الإجتماعي

الذكاء الإجتماعي
الذكاء الإجتماعي

أما الذكاء الإجتماعي فإنه يُركز على طريقة و إسلوب الشخص في التعامل مع الأخرين ، و يمتاز الذكاء الإجتماعي بقدرة الشخص على فهم مشاعر الأخرين و أفكارهم بشكل جيد.

6- الذكاء الموسيقي

يعتمد الذكاء الموسيقي على الألات الموسيقية بشكل أساسي و قدرة الشخص على التمييز بين الأصوات و الألات الموسيقية و القدرة على تذكر الألحان بسهولة.

7- الذكاء البصري و الفراغي

يعتمد الذكاء البصري على مقدرة الشخص على فهم الألوان بشكل دقيق و التمييز بينها حيث دائماً ما تلفت الألوان إنتباه كل مَن يتمتعون بقدر عالي مِن الذكاء البصري ، و دائماً ما تُفضل هذه الفئة مِن الأشخاص ممارسة الرسم بشكل مستمر.

8- الذكاء البيئي أو الطبيعي

يتعلق الذكاء البيئي بالطبيعة بشكل أساسي فهو يُشير في الأساس لمدى حب الشخص للطبيعة لدرجة تدفعه لإستكشافها و تربية الحيوانات و الصيد و الزراعة و ما إلى ذلك.

تعرف على:

بحث عن الاطعمه الطازجه للصف السادس

سمات الأشخاص الذين يتمتعون بقدر عالي مِن الذكاء التواصلي

سمات الأشخاص الذين يتمتعون بقدر عالي مِن الذكاء التواصلي
سمات الأشخاص الذين يتمتعون بقدر عالي مِن الذكاء التواصلي

الأشخاص الذين يتمتعون بقدر عالي مِن الذكاء التواصلي غالباً ما يتمتعون بعدد مِن السمات العامة و التي يُمكن أن يظهر بعضها فقط و ليس بالضرورة أن تظهر كلها على الشخص و سيتم ذكر هذه السمات في بحث عن الذكاء التواصلي فهذه السمات كالأتي:

1- المقدرة على حل المشاكل المختلفة بقدر عالي مِن البراعة و الإحترافية.

2- القدرة على إتخاذ مختلف القرارات حتى المصيري منها بسهولة بالغة و بسرعة.

3- تحمل المسئولية بشكل كبير.

4- إمتلاك إرادة قوية.

5- المقدرة على التمييز في تحديد الأهداف الشخصية الخاصة بكافة مناحي الحياة.

6- القدرة على إدارة الإنفاعلات.

7- إمتلاك صحة نفسية بالغة القوة.

8- التعامل مع الضغوط اليومية في الحياة بطريقة إحترافية.

9- التميز في العمل ضمن فريق.

10- التألف و التميز في تأدية المهام الفردية.

11- التواصل مع الأخرين بشكل سلس و سهل.

12- إمتلاك الكثير مِن العلاقات الإجتماعية المختلفة على كافة الأصعدة.

13- المحافظة على العلاقات على المدى البعيد بشكل إحترافي.

14- إمتلاك سرعة بديهة عالية.

15- الطلاقة اللغوية في التواصل مع الأخرين سواء بشكل شفوي أو كتابي.

16- التحكم في الإنفعالات بشكل إحترافي.

17- القدرة على التعامل مع مختلف الإنفاعلات بأنواعها المختلفة بطرق مناسبة.

18- التمتع بشخصية ذات كاريزما عالية.

19- الوعي العالي بالأولويات.

20- التفوق و القدرة على التفاوض و الإقناع.

21- القدرة على تحفيز الذات بسهولة بالغة.

22- القدرة على تشجيع الأخرين.

23- التميز على عِدة أصعدة كالصعيد الإجتماعي و العلمي و العملي و الأسري.

24- التعاطف مع الأخرين بشكل كبير.

25- تقبل الأخرين حتى أولائك الذين ينتمون لخلفيات ثقافية بالغة الإختلاف و الغرابة.

26- إدراك مشاعر الأخرين بسهولة بالغة و تدارك دوافعهم و التعامل معهم بشكل مناسب.

27- القدرة على تكوين علاقات و طيدة مع الأشخاص مِن كافة الجنسيات بسهولة بالغة.

28- القدرة على التواصل مع الأخرين بلغتين على الأقل و إتقانهم جيداً.

29- الإهتمام الملحوظ بتعلم اللغات المختلفة.

30- القدرة على استخدام لغة الجسد ببراعة بالغة.

31- الوعى بلغة جسد الأخرين.

31- العناية بشكل ملحوظ بجمال الشعر و البشرة.

32- الإهتمام بالصحة الجسدية بشكل ملحوظ.

33- المقدرة على إختيار الملابس المناسبة لكل مناسبة إجتماعية.

34- الوعي بكافة السياقات المجتمعية المختلفة.

35- التعبير عن الأفكار و المشاعر بسهولة بالغة.

قد يهمك:

بحث عن الجذر النوني و تاريخه و كل ما يجب معرفته عن الجذر النوني

كيفية تنمية الذكاء التواصلي

كيفية تنمية الذكاء التواصلي
كيفية تنمية الذكاء التواصلي

في بحث عن الذكاء التواصلي سوف نتعرف معاً على أساسيات تنمية الذكاء التواصلي حيث تنمية هذا النوع مِن الذكاء يعتمد على:

1- تنمية مهارة قيادة الذات

كما هو ملحوظ فإن الحديث عن قيادة الذات في بحث عن الذكاء التواصلي قد تكرر لأكثر مِن مرة و هذا أمر طبيعي لما تتمتع به هذه المهارة مِن فوائد فقيادة الذات يُعد أمر أساسي للذكاء التواصلي حيث تُعرف بأنها إرتفاع الوعي بالمشاعر و الأفكار و الإعتقادات و الأهداف و الأولويات بما يُساعد على تحقيق الأهداف و الأولويات المختلفة.

2- إتقان التعامل مع المشاعر

وأول خطوة لهذا الأمر هي تنمية قدراتك على إدراك مشاعر الذات و مشاعر الاخرين ، و معرفة الطريق الأنسب للتعامل مع كافة أنواع البشر المختلفة ، و بالرغم مِن أن المشاعر الإنسانية أمر مشترك و لكن الأشخاص يختلفون لحد كبير مِن حيث الطريقة الأنسب للتعامل مع كافة المشاعر ، و على سبيل المثال فإن البعض ينتابهم الغضب و يحتاجون لمَن يُنصت لهم فقط ، في حين أن البعض الأخر حينما يجتاحهم الغضب يحتاجون فقط لبعض الدعم النفسي لا أكثر.

تعرف على:

بحث عن النباتات الوعائية اللابذرية

3- تعزيز القدرة على التواصل مع الأخرين

الإنسان مخلوق إجتماعي بالفطرة و حياته بشكل عام تتأثر بعلاقاته حيث يعتمد تطوير البراعة في التواصل مع الأخرين على عدد مِن الأمور المهمة مثل معرفة قواعد التعامل مع كافة المواقف الإجتماعية طبقاً للخلفية الثقافية للأشخاص في كل موقف ، و تنمية الوعي بلغة الجسد ، و تعزيز الوعي بالألفاظ اللائقة للتعامل مع الأخرين ، معرفة الطرق الأنسب للتعبير عن المشاعر و هذا الأمر ضروري و مهم للتواصل مع الأخرين بشكل ناجح.

وبهذا نكون قد و صلنا إلى نهاية بحث عن الذكاء التواصلي و نكون قد تناولنا معاً في بحث عن الذكاء التواصلي كل ما يخص التواصل اللظفي مِن أنواع و سمات الأشخاص الذين يتمتعون بقدر عالي مِن الذكاء التواصلي و الأمور التي يجب الإهتمام بها لتطوير الذكاء التواصلي…بحث عن الذكاء التواصلي