10 نصائح مهمة تُساعدك على تنمية مهارات التواصل اللفظي

تنمية مهارات التواصل اللفظي مهم للغاية حيث أن التواصل اللفظي يُعد مِن أهم أنواع التواصل الفعال ، و يُعرف التواصل اللفظي تعريفاً بأنه التواصل الذي يتم عبر إصدار مجموعة مِن الأصوات التي يتبادلها البشر على شكل كلمات ، و مِن الجدير بالذكر أن مجموعة الأصوات هذه تختلف مِن مكان لأخر بناءً على اللغة المستخدمة ، فدعونا نتعرف معاً على كل ما يخص تنمية مهارات التواصل اللفظي و الطرق و الإستراتيجيات التي يُمكن إتباعها في هذا الأمر.

تعرف على:

بحث عن الذكاء التواصلي Communicative Intelligence

تنمية مهارات التواصل اللفظي

تنمية مهارات التواصل اللفظي
تنمية مهارات التواصل اللفظي

1- الثقة بالنفس

دون شك فإن الثقة العالية بالنفس تُعد مِن الأمور المهمة و الضرورية لمواجهة العالم الخارجي بثبات و قوة ، و لهذا فإنه يُحبذ لو تُعبر عن مشاعرك و أفكاكر بسهولة قدر الإمكان فهذا يُساعد على زيادة الثقة بالنفس.

2- زيادة الثقافة العامة

يُحبذ لو تكون مُلماً و لو قليلاً بأكبر قدر ممكن مِن مجالات الحياة المختلفة و هو ما يُعرف باسم ” معرفة شيء عن كل شيء ” و لفعلها فإنك تستطيع قراءة بعض الكتب أو الروايات حيث تُساعد الكُتب على زيادة الثقافة العامة و بالتالي تنمية مهارات التواصل اللفظي إضافةً إلى تحسين المفردات اللغوية.

3- تعلم لغة جديدة

الطريقة صعبة بعض الشيء و قد تكون الأطول في القائمة إلا أنها و دون شك تُساعد و بشكل كبير على زيادة الثقافة العامة و بالتالي تنمية مهارات التواصل اللفظي ، و لهذا فإن كنت تُجيد الإنجليزية و لو قليلاً فأكثر مِن قراءة الكتب الأجنبية و ياحبذا لو تشترك في إحدى دورات تعليم الإنجليزية.

4- توصيل المعلومات بشكل أكثر و ضوحاً

في عملية التواصل يُحبذ أن تستخدم مصطلحات و مفاهيم يسهل على الطرق الأخر فهمها دون الكثير مِن التفكير ، و دوماً حاول أن تتجنب أي مصطلحات أو مفردات يعصب على الطرف الأخر فهمها أو حتى تتطلب قدراً مِن التفكير أو و قت في إستنتاج معناها.

5- لغة العيون

تُعد لغة العيون مِن الأمور المهمة و الضرورية التي يجب إتقانها مِن أجل تنمية مهارات التواصل اللفظي حيث تُساعد لغة العيون على توصيل الرسائل بفعالية أكبر ، كما تُزيد مِن ثقة الشخص بنفسه ، و مِن الجدير بالذكر أن الدراسات تؤكد أن الرجال يُجيدون لغة العيون أكثر مِن الرجال.

قد يهمك:

اهمية التواصل اللفظي و10 معوقات له وما يجب معرفته عنه

6- الإستماع الجيد

الإستماع الجيد
الإستماع الجيد

دون شك فإن الإستماع يُعد مِن أهم مهارات التواصل الفعال حيث يُحسن و بشكل كبير مِن عملية التواصل و يُعطي تجاوب أفضل.

7- معاملة الناس بالشكل المناسب

لابد و أن تتعامل مع الأخرين بشكل لائق و مناسب و تتحدث معهم بإسلوب حضاري دون الإشارة إلى أمور مثل العرق أو الجنس أو حتى الدين.

8- التحدث بتروي و هدوء

دوماً حاول أن تتحدث مع الأخرين بهدوء و تروي و تجنب الصراخ أو الحديث بطريقة غير متحضرة حيث يُعد هذا الأمر مِن العوامل المهمة ل تنمية مهارات التواصل اللفظي.

9- تقبل الرأي الأخر

عملية التواصل الفعال فيها يكون كلا الطرفين مستمع و متحدث ليس في نفس الأن و لكن في نفس المحادثة و لهذا فدوماً إترك المجال للطرف الأخر أن يتحدث بحرية و ينتهي مِن كلامة حتى و إن كنت تُعارضه حيث لابد لك مِن تقبل و جهات نظر الأخرين و تتلقاها بصدر رحب دون تحيز أو إنحياد.

10- عدم النقد

لكي تكون عملية التواصل اللفظي فعالة فإنه لابد لك و أن لا تُركز كثيراً على عيوب الأخرين و إكتفي دومأً بإيجابياتهم فهذه النقطة تُعد مِن الأمور المهمة التي تُساعد على تنمية مهارات التواصل اللفظي.

تعرف على:

تنمية مهارات الطفل عمر سنتين

تطور مهارات التواصل اللفظي

=
تطور مهارات التواصل اللفظي
تطور مهارات التواصل اللفظي

بعدما تعرفنا على تنمية مهارات التواصل اللفظي يجب العلم أن علم الكلام بشكل عام تطور مع تطور البشرية و توسع البشر للحياة في كافة أنحاء العالم ، حيث أدى هذا إلى إنتشار و إنشاء الكثير مِن اللغات المختلفة و التي تنتمي كلاً منها لشعوب معينة ، و مِن الجدير بالذكر أن بعضاً مِن هذه اللغات تطورت مع مرور الزمان بسبب اللهجات و اللكنات المختلفة مما تسبب و بطبيعة الحال في إنشاء لغة جديدة ، كما أن البعض الأخر إندثر مع الوقت نتيجةً لدمار الحضارة التي تنتمي لها مثل اللغة المصرية القديمة.

معوقات الإتصال اللفظي

معوقات الإتصال اللفظي
معوقات الإتصال اللفظي

تعرفنا معاً على أهم النصائح التي تُساعدك على تنمية مهارات التواصل اللفظي و الأن سوف نتعرف على أهم المعوقات التي تواجهها عملية الإتصال اللفظي و هي كالأتي:

1- سوء الفهم

حيث أنه و في كثيراً مِن الأحيان يستخدم الأشخاص ألفاظ خاطئة في التعبير عن مكنونهم و بالرغم مما يكنون مِن أمور إيجابية فإنهم لا يتمكنون مِن التعبير عنها جيداً و بالتالي يتسبب هذا في سوء فهم.

قد يهمك:

تعريف التنمية البشرية .. شرح بالتفصيل

2- التعميم

مِن الأخطاء الشائعة تعميم فكرةً ما على مجموعة مِن المواقف أو الأشخاص بسبب موقف ما مر به الشخص أو رواية ما سمعها مِن أحد أصدقائه ، و مِن الجدير بالذكر أن هذا الأمر يؤثر و بشكل سلبي و ملحوظ على عملية التواصل اللفظي.

3- الإختلافات الثقافية

الإختلافات الثقافية
الإختلافات الثقافية

نبرة الصوت العادية و المقبولة تختلف مِن ثقافة لأخرى حيث أنه و في بعض الثقافات تكون نبرة الصوت المرتفعة مقبولة و في ثقافات أخرى تُعبر نبرة الصوت العالية عن الإهانة أو عدم الإحترام و بالتالي فإن هذا الأمر أيضاً يُمكن أن يتسبب في سوء فهم غير مقصود.

مهارات التواصل اللفظي

مهارات التواصل اللفظي
مهارات التواصل اللفظي

كما تعرفنا على كيفية تنمية مهارات التواصل اللفظي سوف نتعرف على ماهية هذه المهارات مِن الأساس تنمية مهارات التواصل اللفظيالمهارات التي يُظهرها أو يتسم بها الأشخاص لدى بدء عملية التواصل و تشمل هذه المهارات:

1- صياغة الأفكار بشكل جيد في العقل قبل النطق بها.

تعرف على:

الانشطة المدرسية ودورها فى تنمية الشخصية

2- استخدام لغة سلسة و سهلة لإيصال الأفكار للأشخاص بشكل و اضح غير مُبهم

3- استخدام أنسب لغة و مخاطبة الأخرين بما يُناسب ثقافاتهم و إعتقاداتهم المختلفة.

4- الإستعانة بالألقاب و الأسماء المناسبة التي تصف الأشياء كما هو عليه بأدق شكل ممكن.

5- استخدام الوقفات القصيرة و الصمت بين الحينة و الأخرى لمنح الطرف الأخر فرصة للتفكير فيما قِيل.

6- التحدث بشكل مختصر غير ممل و يسهل على الطرف الأخر فهمه.

7- إنتقاء المصطلحات و الألفاظ المناسبة و المهذبة في التعبير و التي ليس مِن شأنها أن تجرح الحياء بأي شكل مِن الأشكال.

8- تركيز النظر في مكان معين بحيث يكون مرمى النظر شامل لكافة الأطراف دون النظر لأكثر مِن مكان.

9- النطق السليم لمخارج الكلمات و الحروف.

10- عدم التحدث بسرعة مبالغة لمنح الطرف الأخر ما يكفي مِن الوقت للتفكير فيما قبل و ترتيب أفكاره و معرفة ما سوف يقوله لإبداء رأيه ، لكن و مِن ناحية أخرى عدم المبالغة في البطء كي لا يشعر الطرف الأخر بالملل حيث يكون الأمر بين ذلك و ذاك.

11- التركيز على صلب الموضوع دون التشعب لأفكار و مواضيع لا تتعلق بمتن الحديث.

12- الإعتراض بشكل مهذب مقبول و السيطرة على ردود الفعل.

13- التأكيد على النقاط الرئيسية و المهمة و تكرارها بإسلوب مناسب و مُهذب و بالتأكيد متجدد كي لا يشعر الطرف الأخر بالملل.