تنمية مهارات الطفل عمر سنتين

تنمية مهارات الطفل عمر سنتين حيث أن الطفل  في ذلك العمر قد تعلم بالفعل مجموعة من المهارات التي تؤهله للحصول على بعض الاستقلالية عن الأم ، فأصبح يمشي مستقلا ويأكل بمفرده ، وربما قد تعلم قضاء حاجته بنفسه ، ولكن تكون الأم قد بدأت بمرحلة تنمية مهارات الطفل عمر سنتين ، خاصة وأن  هذا العمر هو الانطلاقة في تكوين ورسم معالم شخصية ذلك الطفل .

طرق تنمية مهارات الطفل عمر سنتين

طرق تنمية مهارات الطفل عمر سنتين
طرق تنمية مهارات الطفل عمر سنتين

قبل أن نتطرق لطرق تنمية مهارات الطفل عمر سنتين ، لابد من معرفة ما هي تلك المهارات التي يكون قد امتلكها الطفل حتى نحرص على تنميتها ، وفهم إلى أي مدى يكون نمو الطفل والتطورات التي تحدث على كافة جوانب شخصية الطفل ، لنبدأ معهم بشكل علمي وصحيح ، مع مراعاة مبدأ الفروق الفردية بين الطفل وآخر ، وعدم وضع مقياس عام لكل الأطفال في ذلك ، فكل طفل يختلف كليا عن الآخر في هذا الأمر مع الحرص على عدم مقارنة طفل بآخر ، ونستعرض أهم التطورات في تلك المهارات في عمر العامين

اقرأ أيضا

اكلات تساعد الطفل على المشي و تمارين بسيطة لتسريع الأمر

ما هي مهارات الطفل في عمر سنتين ؟

ما هي مهارات الطفل في عمر سنتين
ما هي مهارات الطفل في عمر سنتين ؟

المهارات العاطفية

– يمر الطفل في عمر السنتين بعملية تطور ملحوظ في المهارات العاطفية ، حيث يتعاطف مع المحيطين به ، كما يصبح أكثر معرفة لما يريد او ما يرغب ويعرف ما يكره ، أو ما يحب حتى أنه يميز التصرفات التي تضايقه وينفر منها من الآخر.

المهارات العقلية

– المهارات العقلية عند الطفل البالغ من العمر سنتين ، تبدأ في التشكيل من خلال قدرته على استيعاب وتحليل ما يجري حوله من أمور، لذا على الوالدين مراعاة أفعالهم بشكل جيد ،  وكذلك أفعالهم لأنه على الفور سوف يقلد ، فلو رغبت في تعديل سلوكيات حتى فالبداية لديك.

المهارات الاجتماعية            

– يتعلم الطفل البالغ من العمر سنتين  بداية معنى ومفهوم كلمة أو فعل المشاركة مع الآخرين ، مثل مشاركة ألعابه  مع أخواته أو أصدقائه ، والأمر الذي لا يفضل أن يبدأ قبل ذلك ، كما أنه  في الوقت ذاته يسعى الى الحفاظ على أشيائه الخاصة ويبدي تعلقه بها.

اقرأ أيضا

اسباب الصداع في مقدمة الراس عند الاطفال

المهارات الحركية

– من معالم التطور لدى الطفل ، هي  مهارات الحركية التي تبدأ في عمر السنتين في شكل رغبة شديدة في القفز عن حافة السرير، مع عدم الوعي للنتائج المترتبة عن الفعل ، أو عن الحركة التي يقوم بها ما يقع عبئه على الوالدين من خلال المراقبة والمتابعة.

أهم طرق تنمية مهارات الطفل عمر سنتين 

=
أهم طرق تنمية مهارات الطفل عمر سنتين
أهم طرق تنمية مهارات الطفل عمر سنتين

تنمية مهارات الطفل عمر سنتين المعرفية

من أهم أشكال تنمية مهارات الطفل عمر سنتين هو تنمية الجانب المعرفي  ، حيث يبدأ الطفل  الصغير في التفكير بشكل مختلف  ، وتعلم مهارات جديدة ، وإيجاد تقنيات جديدة لحل المشكلات ، وإظهار استقلاليتهم  وتنمية هذا الجانب تتم من خلال:

– استمتع باللعب التظاهر الأكثر تعقيدًا ، مثل التظاهر بأن الصندوق عبارة عن سفينة فضائية ، أو تعيين شخصيات الأشخاص عند اللعب

– القيام بقص القصص عن الأشياء التي حدثت في الماضي ، باستخدام عبارات مثل أمس  أو الاستعانة بكلمة من قديم الزمان أو في القدم

– القيام بعمل ألغاز من ثلاث إلى أربع قطع ، والعمل على تجميعها معه ، أو يمكن الطلب من الطفل أن يقوم  بتجميع الألعاب حسب النوع أو الحجم أو اللون

– الاستعانة  بقراءة الكتب المفضلة أو القصص التي يحبها قبل النوم ، أو أثناء النهار خاصة  عن السلوكيات المحبوبة ، وكذلك الحال مع أغاني الأطفال التي يحبها.

– في حالة أمر الطفل بفعل شيء ما على الأم اتباع الأمر من خطوتين ، مثل اخلع معطفك ثم الحذاء أو أدخل إلى الحمام ونستحم وهكذا ، أو اغسل يديك ومن ثم اجلس على طاولة الطعام.

تنمية مهارات الطفل الاجتماعية

تنمية مهارات الطفل الاجتماعية
تنمية مهارات الطفل الاجتماعية

لا يجب مقارنة الطفل بأقرانه من الأطفال في نقطة المهارات الاجتماعية ،  حيث منهم من تبدأ معه في عمر العام والنصف ، ومنهم من تبدأ في عمر العامين ، ولا قلق لو تأخر ذلك حتى عمر 26 شهر ، ولكن يمكن الحرص على تنمية مهارات الطفل عمر سنتين في الجانب الاجتماعي من خلال:

– يمكن في هذا السن أن نبدأ بمحاكاة ما يفعله الأطفال والكبار الآخرون ويقولونه ، وكذلك كيف يقولون ذلك

– الحرص على إظهار السعادة في اللعب بالقرب من الأطفال الآخرين ، حتى يكتسب هو ذلك ويبدأ في الاندماج مع الآخر بشكل طبيعي.

– محاولة ترك الطفل  يبدأ بنفسه في إدراك أنه يمكنهم القيام بالأشياء بدون مساعدتك

تنمية مهارات الطفل عمر سنتين المهارات الحركية 

تنمية المهارات الحركية للطفل
تنمية المهارات الحركية للطفل

– تبدأ الأم في تعليم الطفل كيف يكون المشي الصحيح ، والركض من خلال تعلم القفز مع القدمين وتركه يقوم بسحب أو حمل الألعاب أثناء المشي

– الاستعانة بالكرة في حالة كانت لعبته المفضلة ، على سبيل المثال في رمي وركل كر والطلب من الطفل محاولة الامساك بها بواسطة يديه.

– نقوم بعمل أفعال والطلب من الطفل التقليد  مثل الوقوف على أطراف أصابعه والتوازن على قدم واحدة أو طلب الصعود على الأثاث ومعدات الملعب

– يمكن الاستعانة بالسلالم مع الحرص على المتابعة ، والتواجد معه في صعود السلالم أثناء الإمساك بالسور، مع تبديل  يتناوب القدمين

– يمكن استغلال تعلم الطفل الحركة من خلال إجراء نظافته الشخصية ، مثل غسيل الشعر وغسيل الأسنان  ، أو الطلب منه أن يفتح الصنبور ويغسل يديه بنفسه اليدين

– الاستعانة  بالأواني والأقلام الملونة بأصابعه وليست بقبضة الكف  ، على الرغم من أن الإمساك بها قد لا يكون صحيحًا في هذا العمر ، يمكن في حالة عدم القدرة على ذلك عدم الضغط عليه.

اقرأ أيضا

طريقة تطويل شعر الاطفال الرضع

تنمية مهارات الطفل عمر سنتين المهارات اللفظية

– ولا نغفل جانب المهارات اللفظية واللغوية عند الاطفال في عمر السنتين ، والذي يظهر في التمكن من  قول جملة مفيدة ويمكن فهمها ، كما يظهر عليه معالم الاستقلالية ، حيث يمكنه  خلع ملابسه بمفرده ، كما يميل الى انتقاء ملابسه بنفسه.

 تنمية مهارات الطفل اللغوية

من الطبيعي في عمر العامين تكون مهارة اللغة من أهم صور تنمية مهارات الطفل عمر سنتين ، حيث أنه  يفهم الأطفال الكثير مما تقوله لهم ، حيث يتحدث ويعبر ويوضح ما يقول بعض الشيء لتكون تنمية هذا الجانب من خلال:

– التركيز على أن يفهم  كلمات الأشخاص المألوفين ، والأشياء اليومية وأجزاء الجسم ومسميات تلك الأجزاء ، ومسميات الأشياء المحيطة به في تعاملاته اليومية

– يمكن استخدام مجموعة متنوعة من الكلمات الفردية قبل 18 شهرًا ، وتحدث في جمل من كلمتين إلى أربع كلمات بحلول 24 شهرًا ، مثل الجمع بين الفعل والاسم ثل القول أخيك يلعب أو الأم تأكل ،  علما أن لابد أن تكون الجملة تحتوي  على أكثر من 200 كلمة في 36 شهرًا

– التعمد تكرار الكلمات التي يسمعها حتى يتقنها  ، والبداية في استخدام صيغة السؤال ابدأ في السؤال ما هذا وأين لعبتك أو أين الأم وهكذا  ، والبداية في  استخدام كلمات تدل على الجمع مثل لعبة وألعاب ولد وأولاد بنت وبنات ، وبداية إدخال الضمائر مثل أنت وهو وأنا.

قد عرضنا في المقال طرق تنمية مهارات الطفل عمر سنتين المختلفة من اجتماعية ولفظية وحركية وغيرها من المهارات بأفضل وأسهل الطرق المتاح من خبراء التربية وعلم نفس الأطفال .