حالات تكون الصور في المرايا المقعرة

حالات تكون الصور في المرايا المقعرة والتي تُعرف في اللغة الإنجليزية باسم Concave mirror ، وكان أول من استخدمها طبيب فرنسي الجنسية لفحص المرضى ، وكان هذا في القرن السابع عشر ، حيث كان يريد أن يتم تركيز الأشعة على الجزء المراد فحصه ، وتتنوع حالات تكون الصور في المرايا المقعرة.

تعرفوا على حالات تكون الصور في المرايا المقعرة 

تعرفوا على حالات تكون الصور في المرايا المقعرة 
تعرفوا على حالات تكون الصور في المرايا المقعرة

يتم تحديد شكل حالات تكون الصور في المرايا المقعرة  من خلال موضع الجسم قريبا من المرآة ، أو بعيدا عنها ، وفي ذلك السياق نجد أن حالات تكون الصور في المرايا المقعرة ستة حالات وهم :

وضع الجسم في اللانهاية 

أول حالة من حالات تكون الصور في المرايا المقعرة  ، عندما يكون الجسم في موضع اللانهاية ، نجد أن الأشعة المتوازية القادمة من الجسم في المركز الرئيسي في المرآة المقعرة ، وعندما يكون الكائن في موضع اللانهاية تكون الصورة المتكونة موجودة عند المركز الرئيسي ، وبالتالي تكون الصورة الناتجة حقيقية وليست صورة مقلوبة ، ويكون حجم الصوؤرة أصغر قليلا ومتضائل عن الواقع.

شاهد كذلك

بحث عن الخواص الجامعة للمحاليل

موضع الجسم بين اللانهاية ومركز الإنحناء 

في حالة وضع جسم ما بين اللانهاية وبين مركز انحناء المرآة المقعرة ، وتكون هنا الصورة المتكونة بين مركز الإنحناء والمركز والصورة التي تكونت على تلك الحالة هي صورة حقيقية ومقلوبة ، كما أن الحجم يتقلص عن الحجم الطبيعي الموجود عليه الجسم في الطبيعية ، أو في حالة تمت مقارنته بحجمه في الواقع ، وليس في الصورة.

الجسم في مركز الإنحناء 

هي حالة أخرى من حالات تكون الصور في المرايا المقعرة  ، عندما يتم وضع الجسم في منتصف مركز الإنحناء بالمرآة المقعرة ، تكون الصورة التي تتكون عبارة عن صورة حقيقية ولكنها مقلوبة ، كما أنها تختلف عن غيرها ، حيث أن الصورة تكون  على نفس حجم الجسم في الواقع.

اقرأ أيضا

بحث عن الشغل والطاقة والآلات البسيطة

الجسم بين مركز الإنحناء والمركز الرئيسي

في حالة أن يكون الجسم موضوعا بين مركز الإنحناء للمرآة المقعرة وبين المركز الرئيسي ، يتكون في تلك الحالة صورة حقيقية خارج مركز الإنحناء للمرآة ، ولكن يختلف الحجم ، حيث يكون أكبر من الحجم في الواقع للجسم الموضوع ، كما أن الصورة التي تكونت تكون مقلوبة 

الجسم في المركز الرئيسي 

عندما يتم وضع الجسم في المركز الرئيسي للمرآة المقعرة ، يتم تكوين صورة مكبرة للغاية في اللانهاية وبالطبع يكون الحجم مخالفا للواقع ، حيث يكون كبيرا بشكل مبالغ فيه عن الحجم الحقيقي والواقعي.

وضع الجسم بين المركز الرئيسي وأعمدة المرآة المقعرة 

من حالات تكون الصور في المرايا المقعرة  ، في حالة تم وضع جسم ما بين المركز الرئيسي للمرآة المقعرة وبين الأعمدة الخاصة بها ، يتكون للرائي صورة مكبرة وظاهرية ومركبة تتكون خلف المنرآة 

تعريف المرآة المقعرة وطريقة العمل وأنواعها 

تعريف المرآة المقعرة وطريقة العمل وأنواعها 
تعريف المرآة المقعرة وطريقة العمل وأنواعها

بعد التعرف على حالات تكون الصور في المرايا المقعرة ، نتعرف على تعريف المرآة المقعرة هي عبارة عن مرآة منحنية شبه كروية ، ويتم تصنيعها على شكل مرآة كروية ، أو على شكل قطعة مكافئة ودورانية ، ويطلق عليها مرآة قطع مكافئ ، وعندما تسقط الأشعة على المرآة المقعرة يحدث انعكاس للأشعة على السطح المقوس ، وتتجمع الأشعة في نقطة تُعرف باسم بؤرة ، وعندما يحدث العكس بوضع مصباح داخل بؤرة المرآة يكون انعكاس الأشعة على سطع المرآة المقعرة ، وتخرج الأشعة في شكل شعاع متوازي ، ووتنوع استخدامات المرآة المقعرة في مجال الطب وفي مجال صناعة المصابيح ، وكذلك في صناعة التلسكوبات المخصصة للرصد ، كما تدخل في صناعة أجهزة استقبال موجات الراديو والرادار وغيرها.

طريقة عمل المرآة المقعرة

=
طريقة عمل المرآة المقعرة
طريقة عمل المرآة المقعرة

المرايا المقعرة تعمل مثلما تعمل العدسات المحدبة ، حيث تقوم المرآة المقعرة والمحدبة على تجميع الضوء الساقط عليها في بؤرتها ، علما أن شكل الصورة المتكونة في هذا النوع من المرايا يعتمد بشكل أساسي على المسافة بين الجسم والمرآة ، فتظهر مكبرة وعند نقطة معينة فإن الصورة تظهر مقلوبة ، كما يطلق على المرآة من هذا النوع المرآة المتقاربة ، وذلك لأنها توضح الصورة أكبر من حقيقتها ولهذا كان استخدامها المثالي في المرآة على جانبي السيارة لتكبير الصورة لسائقها ، والمحافظة على سلامته وسلامة المحيطين به من مشاة وسيارات أخرى.

قد يهمك أيضا

بحث شامل عن الالياف الضوئية

أنواع المرآة المقعرة 

أنواع المرآة المقعرة 
أنواع المرآة المقعرة

– يوجد من المرآة المقعرة النوع الكروي ، وهو نوع سهل التصنيع ، والصورة الناشئة في هذا النوع لا تتسم بالوضوح ، وهذا يعود لعدم تكوين الأشعة المتوازية والساقطة على قلب المرآة في نقطة واحدة ، وهي نقطة التجميع ولكن الأشعة تتجمع في مجموعة من النقاط على محور المرآة ، وهو عيب في هذا النوع يطلق عليه إزاغة كروية نتجت من انعكاسات الضوء من رأس الكرة ، ومن أجزاء المرآة القريبة من الحافة.

– المرآة المقعرة القطع المكافئ ، وهي عبارة عن شكل من أشكال القطع المكافئ التي تنعكس الأشعة الساقطة الموازية لمحور المرآة في البؤرة ، ولكن هذا النوع على الرغم من دقته ووضوحه في الرؤية ، إلا أن عملية التصنيع له تحتاج لمجهود أكبر .

شاهد كذلك

بحث عن العوامل المؤثرة في الذوبان

مسارات الأشعة عند أبعاد مختلفة بين المرأة المقعرة والجسم

مسارات الأشعة عند أبعاد مختلفة بين المرأة المقعرة والجسم
مسارات الأشعة عند أبعاد مختلفة بين المرأة المقعرة والجسم

يمكن صياغة حالات تكون الصور في المرايا المقعرة  بشكل آخر ، حيث عندما يكون الجسم بين البؤرة والمرآة ، تتكون صورة خيالية خلف المرآة ، وتكون معتدلة وغير مقلوبة ولكنها مكبرة الحجم.

– عندما يكون الجسم عند البؤرة تماما يحدث انعكاس للأشعة الموازية ،  ولا تتكون صورة للجسم في المرآة المقعرة .

– عندما يكون الجسم بين البؤرة وضعف البعد البؤري ، تتكون في المرآة صورة غير حقيقية ، كما يمكن تلقي الصورة على حائلم وليكن ورقة مثلا ، كما أنها تكون صورة مقلوبة ومضخمة بحجم مبالغ فيه.

– عندما يكون الجسم في بعد ضعف البعد البؤري تتكون صورة حقيقية ، ولكنها صورة مقلوبة وغير معتدلة ، كما أن طول الصورة يكون نفسه طول الجسم الواقعي في الحقيقة.

– عندما يكون بعد الجسم أكبر من ضعف البعد البؤري ، تتكون لدينا في المرآة المقعرة صورة حقيقية ،  ولكنها مقلوبة ، كما أن الحجم يختلف تماما عن الحجم في الواقع ، حيث أن الصورة تكون مصغرة ، وفي حالة كان البعد للجسم يبتعد كثيرا عن المرآة المقعرة يتكون في المرآة صورة صغيرة الحجم عند البؤرة ، ولكن يمكن أن يستقبلها الرائي على حائل ،  أو أن يتم التقاط صورة لها على لوحة فوتوغرافية ، وبذلك نكون فصلنا لكم كل حالات تكون الصور في المرايا المقعرة.