حبوب بركس Prex لعلاج الصرع 

حبوب بركس Prex أو كما يعرف بالاسم العلمي بريجابالين التي تعمل كمضاد للصرع ، أو مضاد للاختلاج ونوبات التشنج الناتجة عنه ، والدواء لا يعالج الصرع ، ولا تعمل حبوب بركس Prex على الشفاء منه ، بل هو علاج يعمل على التحكم في النوبات الناتجة عنه ، والعمل على تقليل التعرض لها .

تعرفوا على حبوب بركس prex لعلاج الصرع ومضاد الاختلاج

تعرفوا على حبوب بركس prex لعلاج الصرع ومضاد الاختلاج
تعرفوا على حبوب بركس prex لعلاج الصرع ومضاد الاختلاج

حبوب بركس Prex

تعمل المادة الفعالة في دواء بركس كمضاد للصرع ، وتعمل على إبطاء النبضات في الدماغ والتي ينتج عنها نوبات التشنج كواحدة من أهم أعراض مرض الصرع ، والمساعدة في منع تكون السيالات العصبية ، والتي تقوم بدورها في نقل الألم متسببة في ألم الصرع والتشنجات المعهودة عليه ، كما يستخدم الدواء في تسكين ألم الأعصاب الناشئ ، لهذا هو دواء من فئة أدوية الأمراض العصبية ومضاد للاختلاج.

اقرأ أيضا

دواء تيراتام Tiratam لعلاج نوبات الصرع وتهدئة التشنجات

دواعي استخدام حبوب بركس Prex

دواعي استخدام حبوب بركس prex
دواعي استخدام حبوب بركس prex

– يستخدم الدواء في ألم الأعصاب المصاحب للحوادث التي تصيب الحبل الشوكي.

– يستخدم في علاج الألم العضلي الليفي.

– يستخدم الدواء في علاج ألم الأعصاب تال الناتج عن مرض الهربس.

– يستخدم الدواء في علاج اعتلال الأعصاب المحيطي ، والذي عادة ما يكون ناتج عن الإصابة بمرض السكري.

– يساهم الدواء  في التحكم بشكل قوي في النوبات التي يتعرض لها مريض الصرع ، والتشنجات التي تصاحبه ، ولهذا لا يعتبر الدواء من الأدوية المساهمة في الشفاء من مرض الصرع ، ولكنه يعمل على التحكم في النوبات ، والتقليل من عدد المرات التي يتعرض لها المريض بالصرع.

الآثار الجانبية لاستخدام حبوب بركس Prex

=
الآثار الجانبية لاستخدام حبوب بركس Prx
الآثار الجانبية لاستخدام حبوب بركس Prx

– يتسبب الدواء في تعرض المريض للشعور بالدوار ، والرغبة الملحة في النوم والنعاس.

– ينتج عن استخدام الدواء شعور المريض بالتعب العام والارهاق .

– يتسبب الدواء في شعور المريض بالتورم في أنحاء متفرقة في الجسم.

– ينتج عن استخدام الدواء شعور المريض بالزيادة الملحوظة في الجسم.

– يتسبب الدواء في زيادة الشهية عن المريض ، والرغبة في الطعام.

– يتسبب الدواء في مشاكل في الرؤية وعدم وضوح الرؤية أمام العين ، وعدم القدرة على تركيز النظر.

– ينتج عن استخدام الدواء شعور المريض بالجفاف في الحلق ، والشعور بالغثيان والرغبة في التقيؤ.

الاحتياطات اللازمة في استخدام حبوب بركس Prex

– يجب الحذر في حالة تناول الدواء للمرضى الذين يعانون من أي مشاكل صحية ، أو مرضية في الكليتين ،  أو القصور في وظائفها.

– يجب الحذر في حالة تناول الدواء للمرضى كبار السن ، بسبب أنهم يعانوا بشكل أكبر من غيرهم بالحساسية في الأعراض الجانبية الناتجة عن استخدام الدواء.

– يجب الحذر في إعطاء الدواء للسيدات في فترة الرضاعة الطبيعية ، لأن المادة الفعالة تفرز للطفل الرضيع في حليب الأم ، ما ينتج عنه مشاكل صحية للطفل الرضيع.

– التجنب التام لإعطاء الدواء للنساء في فترة الحمل ، لأن المادة الفعالة للدواء ربما تمثل خطورة على حياة الجنين ، وربما تتسبب في تشوهات خلقية لهذا الجنين.

اقرأ أيضا

دواء ديباكين كرونو Depakine Chrono لعلاج نوبات الصرع والقلق والاكتئاب

محاذير تناول حبوب بركس Prex

محاذير تناول حبوب بركس prex
محاذير تناول حبوب بركس prex

– ينصح أن يتم تناول الدواء مع الطعام لمن يعاني من حساسية المعدة أو تهيجها.

– الدواء ينتج عن استخدامه التقلبات المزاجية الحادة عند المريض والميول الانتحارية والاكتئاب والتفكير في الموت ، لهذا لابد من مراقبة المريض ، وفي حالة ظهور مثل تلك الأعراض لابد من المراجعة الطبية الفورية مع الطبيب المعالج.

– لا يجب التوقف عن الجرعة الموصوفة من الدواء دون الرجوع للطبيب المعالج ، أو التوقف المفاجئ حتى لا نتج عنه ردة فعل عكسية على صحة المريض ، والأعراض الانسحابية ، حيث أنه من الأدوية التي لابد من التوقف عنها بشكل تدريجي لأنه يسبب الإدمان.

– لابد من الحذر من قيادة المريض للسيارة ، أو الآلات الثقيلة في فترة استخدام الدواء ، لأن الدواء يسبب النعاس ، والرغبة في النوم وفقدان التركيز.

– يحذر على المريض في فترة استخدام الدواء أن يقوم بالأنشطة ، أو المهام الحياتية التي تتطلب التركيز.

– في حالة ملاحظة زيادة النوبات التشنجية على المريض ، أو عدم شعور بالاستجابة في فاعلية الدواء لابد من التوجه الفوري للطبيب المعالج.

اقرأ أيضا

دواء بريجابالين Pregabalin مضاد للصرع وللتقليل من التشنجات

التداخلات الدوائية لدواء وحبوب بركس Prex

التداخلات الدوائية لدواء وحبوب بركس prex
التداخلات الدوائية لدواء وحبوب بركس prex

– لابد من إخبار الطبيب المعالج بالأدوية الأخرى التي يتناولها الدواء ، حتى لا تتداخل الأدوية في تفاعلها معا ، أو التأثير سلبا على النتائج المرجوة من الأدوية .

– لابد من إخبار الطبيب عن الأمراض التي يعاني منها المريض ، حال وجدت لأخذ الاحتياطات الطبية اللازمة في الجرعة التي تناسب المريض وحالته الصحية.

– يجب اخبار الطبيب في حالة كان المريض يأخذ أدوية ، وعلاجات أمراض القلب لتعديل الجرعة المناسبة مع تلك الأدوية.

– لابد من ضبط الجرعة في حالة أدوية ارتفاع ضغط الدم من قِبل الطبيب المعالج.

– لا يفضل التزامن في تناول الدواء مع المشروبات الكحولية ، حتى لا تكون هناك مبالغة في الأعراض الجانبية للدواء ، خاصة الرغبة في النوم والشعور بالنعاس.

– لابد من ضبط الجرعة مع الطبيب المعالج ، في حالة تناول الدواء بالمزامنة مع دواء لورازيبام .

اقرأ أيضا

دواء ابراماكس Ipramax لعلاج الصرع والصداع النصفي

موانع استخدام حبوب بركس Prex

– يمنع تناول المكملات الغذائية أو الأدوية الجديدة أثناء استخدام الدواء ، ولا يتوقف المريض عن الدواء لاستخدام أدوية أخرى دون الرجوع للطبيب المتابع للحالة الصحية.

– يمنع تناول الأدوية المهدئة أو الأدوية المسببة للنعاس مثل أدوية الحساسية والرشح لأنها تعمل على مزيد من التثبيط للجهاز العصبي المركزي.

– يمنع استخدام الدواء بالمزامنة مع أدوية الصرع الأخرى ، والعلاجات المرخية للعضلات بشكل عام لأنه تسبب في مزيد من الأعراض الجانبية على المريض ، والتي ربما لا تكون لديه القدرة على تحملها.

– يمنع استخدام الدواء مع أنواع الأدوية المخدرة الأخرى ، لأنه يسبب أثار صحية سلبية على الصحة العامة للمريض.

اقرأ أيضا

كونفنتين Conventin لعلاج الصرع والمشاكل العصبية

حبوب بركس Prex والإدمان 

– لا يستخدم الدواء دون وصفة من الطبيب ، لأن الدواء من الأدوية المسببة للإدمان ، ولابد من التزام المريض التام بالجرعة الموصوفة من الطبيب بلا زيادة فيها أو نقصان ، لأن الزيادة ربما تتسبب في أعراض جانبية مضاعفة والنقصان ، ربما يكون سببا في سوء حالة المريض.

– في حالة الاستخدام الطويل للدواء ، يكون ذلك سببا في عدم شعور المريض بالراحة إلا بالعودة لاستخدام الدواء وهو نوع من أنواع الإدمان ، خاصة مع رغبته في عدم الشعور بالألم الناتج عن مرض الصرع ، المعروف أنه من الأمراض العصبية الخطيرة.

– لابد من التوقف التدريجي للدواء بالمتابعة مع الطبيب المعالج الإنقاص من الجرعة شيئا فشيئا ، حتى لا يتسبب التوقف الفوري للدواء في شعور المريض بالأعراض الانسحابية للدواء ، والتي تؤثر بشكل مباشر على الحالة النفسية للمريض ، وعلى الجهاز العصبي وارتفاع الميول الانتحارية ، والاكتئاب والنظرة السوداوية والتفكير المستمر في الموت.