قوانين حضانة الاطفال بعد الطلاق في القانون السعودي

حضانة الاطفال بعد الطلاق في القانون السعودي كثيراً مِن المواطنين في المملكة العربية السعودية يتسائلون عن قانون الحضانة الجديدبعدما قامت الحكومة بالإعلان عن حدوث تغييرات في قانون الحضانة طبقاً لما يتناسب مع الوالدين في حالات الإنفصال.

تعرف على:

النصب والاحتيال في القانون السعودي

حضانة الاطفال بعد الطلاق في القانون السعودي

حضانة الاطفال بعد الطلاق في القانون السعودي.
حضانة الاطفال بعد الطلاق في القانون السعودي.

كثيراً مِن المواطنيين في المملكة العربية السعودية رحبوا كثيراً بالقوانين الجديدة الخاصة ب حضانة الاطفال بعد الطلاق في القانون السعودي حيث إشتملت القوانين الجديدة على قرارات تنصف المرأة السعودية حيث تُتيح القوانين الجديدة إنتقال حضانة الطفل إلى المرأة بعد الطلاق دون حاجة لرفع دعوى قضائية حتى ، و مِن الجدير بالذكر أن حضانة الاطفال بعد الطلاق في القانون السعودي تُعد أحد الأمور التي تشغل مواقع التواصل الإجتماعي و بشكل كبير في الأونة الأخيرة حيث يُطالب الكثيرين بحسم أمر قانون الحضانة و ضمه للأم.

وكما هو معروف فإن الأم هي الشخص الأفضل لرعاية الطفل و أفضل حتى مِن الأب ، لكن و في بعض الحالات الخاصة لا يُرجح أن يظل الأطفال في حضانة الأم و هي حالات قليلة بعض الشيء.

قد يهمك:

عقوبة عدم تسديد القرض في السعودية

شروط حضانة الاطفال بعد الطلاق في القانون السعودي

شروط حضانة الاطفال بعد الطلاق في القانون السعودي
شروط حضانة الاطفال بعد الطلاق في القانون السعودي

طبقاً لقوانين الحضانة الجديدة في المملكة العربية السعودية فإنه لابد مِن أن تنطبق على الوالدين مَن يرغب فيهم بالحصول على الحضانة ما يلي:

1- بدايةً فإن الحاضن لابد و أن يكون على دين الإسلام فما مِن حضانة في المملكة العربية السعودية لغير المسلمين.

2- كما أنه لابد و أن يكون الحاضن قادراً جسدياً على رعاية الأطفال بشكل جيد.

3- و دون شك فإن الحاضن يجب أن يكون بالغ و ناضج.

4- و في حالة إنتقال الحضانة لأحد الوالدين فإنه لابد مِن بقاء الأطفال في المملكة العربية السعودية حيث يُمنع و بشكل تام خروجهم منها.

5- لابد و أن يوفر الحاضن المسكن المناسب للأطفال.

تعرف على:

مسؤولية المدير في الشركة ذات المسؤولية المحدودة في النظام السعودي

حالات إسقاط الحضانة في المملكة العربية السعودية

=
حالات إسقاط الحضانة في المملكة العربية السعودية
حالات إسقاط الحضانة في المملكة العربية السعودية

طبقاً للقانون الدولي السعودي فإنه يوجد عدد مِن الحالات الخاصة تسقط فيها الحضانة مِن الأم و الأب على حداً سواء و لعل أهم هذه الحالات:

1- إذا ما كان الحاضن يُعاني مِن أي أمراض أو إضطرابات نفسية.

2- إذا ما كان الحاضن غير قادر على رعاية الأبناء لأي سبب مِن الأسباب.

3- إذا ما ثبت إرتكاب الحاضن لجريمة ما.

قد يهمك:

نظام مكتب العمل والعمال السعودي للقطاع الخاص

شروط حضانة الأم

طبقاً للقانون السعودي فإن الحضانة تكون للأم إذا ما كانت قادرة على هذا و على دين الإسلام و ذات خلق رفيع و بالطبع غير متزوجة ، و مِن الجدير بالذكر أن الحضانة هي و بإختصار شديد حفظ مَن لا يستقل بأمور و تربيته بما هو يوافق الدين الإسلامي ما يشمل حفظ المحضون و إمساكه عما يؤذيه و تربيته لينمو بشكل صحيح و تولي مهمة إطعامه و غسله و غسل ثيابة و ما إلى ذلك ، و مِن الجدير بالذكر أنه و في حالة إمتناع الأم عن حضانة الطفل أو زواجها أو حتى موتها فإن الحضانة في هذه الحالة تنتقل إلى غيرها.

وفي هذه الحالة فإن الشخص الأكثر أحقية بعد الأم بحضانة الطفل هي أم الأم ، و مِن الجدير بالذكر أنه تم تفضيل أم الأم عن الأب لأنه مِن المعروف أن النساء أفضل مِن الرجال في أمور التربية فهن أكثر شفقة و أكثر رفقاً.