دواء ديباكين كرونو Depakine Chrono لعلاج نوبات الصرع والقلق والاكتئاب

ديباكين كرونو Depakine Chrono مستحضر طبي دوائي يُعرف علميا باسم فالبوريك اسيد ، ومن فئة الأدوية العصبية ، يعمل على منع تعرض مرضى الصرع لنوبات الصرع أو اختلاج الدماغ  ، أي أنه متحكم في النوبات ويعمل دواء ديباكين كرونو على الحد من تكرارها أكثر من كونه دواء لعلاج الصرع ذاته.

تعرفوا على دواء ديباكين كرونو Depakine Chrono 

ديباكين كرونو Depakine Chrono 
ديباكين كرونو Depakine Chrono

دواء ديباكين كرونو Depakine Chrono

هو واحد من الأدوية العصبية التي تستخدم في علاج اضطرابات المخ ، من خلال أنه يتكون من فعالة في التحكم في نوباته المتكررة ، وهي مادة فالبورت أسيد أو حمض الفالبوريك المعلوم بدوره في التأثير القوي على الناقل العصبي المسؤول عن إفراز حمض الجاما أمينو بيوتريك المرتبط بتنظيم العضلات ، والتحكم في مقدار الاستثارة الذي يتعرض لها الجهاز العصبي ، ويعمل الدواء كمضاد للتقلصات ومقاومة النوبات ، والتشنجات المصاحبة لمرض الصرع نتيجة للمشاكل الصحية في المخ.

اقرأ أيضا

أقراص ترايلبتال Trileptal لعلاج الصرع

دواعي استخدام دواء ديباكين كرونو Depakine Chrono

– يستخدم الدواء في علاج نوبات الصرع الجزئية أو البسيطة.

– يعمل الدواء على علاج نوبات الصرع المصحوبة فقدان للوعي والغيبوبة.

– يعمل بفاعلية في التخلص من الصداع النصفي.

– يعالج الدواء اضطرابات ثنائي القطب.

– يستخدم ديباكين كرونو Depakine Chrono في علاج النوبات العدوانية التي يصاحبها فرط الحركة ، ونقص الانتباه عند الأطفال.

– يستخدم الدواء في علاج الهلاوس  وحالات الاكتئاب ، وكذلك القلق والتوتر النفسي وتحسين الحالة النفسية.

– يدخل الدواء في علاج السيطرة على الكهرباء الزائدة في المخ.

 جرعة دواء ديباكين كرونو Depakine Chrono

جرعة دواء ديباكين كرونو Depakine Chrono
جرعة دواء ديباكين كرونو Depakine Chrono

– الجرعة الاعتيادية للدواء في حالة الأطفال حوالي من 20 ملجم ، تؤخذ مقسمة على جرعتين يوميا ، وفي حالة رغبة الطبيب في زيادة الجرعة للطفل المريض تكون بشكل تدريجي ، لتكون أقصى جرعة خلال اليوم الواحد 35 ملجم.

– الجرعة الاعتيادية للشخص البالغ تكون بحوالي 300 ملجم ، ومقسمة على جرعتين في اليوم ،  ويتم رفعها تدريجيا حتى تصل للجرعة القصوى وهي 2500 ملجم يوميا ، والتي يجب أن تكون تبعا لاستجابة جسم المريض.

– لابد على المريض الالتزام بالجرعة المنصوص عليها من الطبيب المعالج دون زيادة ، أو نقصان أو التوقف عن تناوله دون الرجوع للطبيب.

– يجب على المريض تثبيت الجرعة في أوقات محددة يوميا حتى الانتهاء من الجرعة كاملة.

– يمكن تناول ديباكين كرونو Depakine Chrono مع الطعام أو بدونه.

الآثار الجانبية لدواء ديباكين كرونو Depakine Chrono

=
الآثار الجانبية لدواء ديباكين كرونو Depakine Chrono
الآثار الجانبية لدواء ديباكين كرونو Depakine Chrono

– يتسبب الدواء في شعور المريض بالخمول ، والرغبة الملحة في النوم والنعاس.

– يتسبب الدواء بالاضطرابات في الجهاز الهضمي والقولون مثل التعرض للإسهال.

– ربما يكون الدواء سببا في شعور المريض بأعراض قريبة من أعراض الانفلونزا والشعور بالزكام.

– ينتج عن تناول الدواء حالة من الضعف العام والوهن في العضلات.

– يتسبب الدواء في تساقط الشعر.

– كما ينتج عن الدواء الشعور بالدوخة والدوار ، وكذلك الشعور بالغثيان مع الرغبة الملحة في التقيؤ.

– ينتج عن الدواء زيادة في وزن المريض وزيادة في شهيته.

– ينتج عن الدواء التسبب في نزيف اللثة والنزيف من الأنف.

– يتسبب الدواء في التقلبات النفسية والمزاجية الحادة.

– عندما يتناول الدواء مرضى الصرع من النساء يتسبب لهم في عدم انتظام الدورة الشهرية.

– يتسبب الدواء في التعرض للهلوسة ، والشعور بالارتباك.

– ربما يصيب الدواء المريض بالتهابات البنكرياس ، أو الالتهابات في الكبد.

– يتسبب الدواء في الاضطرابات في حاسة السمع.

– ربما ينتج عن الدواء تعرض المريض للطفح الجلدي والحكة الجلدية.

– يتسبب الدواء في حدوث سلس بولي عند المرضى مع زيادة في البول.

– ينتج عن تناول الدواء مشكلة في الرؤية الغير واضحة ، أو تشوش النظر والرؤية الضبابية.

اقرأ أيضا

دواء تيراتام Tiratam لعلاج نوبات الصرع وتهدئة التشنجات

موانع استخدام دواء ديباكين كرونو Depakine Chrono

موانع استخدام دواء ديباكين كرونو Depakine Chrono
موانع استخدام دواء ديباكين كرونو Depakine Chrono

– ممنوع استخدام دواء ديباكين كرونو للمرضى بمشكلة التهابات الكبد.

– لا يستخدم الدواء نهائيا للأطفال الأقل من عمر الثلاثة أعوام.

– ممنوع استخدام الدواء في حالة النساء الحوامل ، لأن المادة الفعالة في الدواء تتسبب في تشوهات خلقية للأجنة ، وأضرار بالغة على الجانب الصحي.

– يمنع استخدام الدواء للسيدات في فترة الرضاعة الطبيعية  ، لأن الدواء ينتقل للطفل الرضيع من خلال حليب الأم ، مسببا له مشاكل صحية.

– ممنوع استخدام الدواء لمن يعاني من قصور في وظائف الكلى ، أو مرضى الكلى أو من يعاني من الفشل الكلوي.

محاذير تناول دواء  ديباكين كرونو Depakine Chrono

– لا يستخدم دواء ديباكين كرونو متزامنا مع أدوية علاج مرض الملاريا ، والتي منها دواء المفلوكين.

– لا يستخدم الدواء مع أدوية مضادات الاكتئاب ، والتي منها دواء الأوفاريقون.

– لا بد من تجنب المريض قيادة السيارات لأن الدواء يتسبب في ضبابية الرؤية ،  ما يعرض حياته للخطر.

– لا يفضل أن يقوم المريض بأي أنشطة تحتاج للتركيز في فترة التداوي بالعلاج ، وذلك لأن الدواء يسبب له بالدوار والدوخة.

– في حالة كان المريض يعمل في قيادة الآلات ، عليه تجنب ذلك في فترة التداوي محافظة على صحته وصحة من حوله.

اقرأ أيضا

أفيروبريج Averopreg دواء لعلاج مرض الصرع وألام الأعصاب

احتياطات تناول دواء ديباكين كرونو Depakine Chrono

– لابد قبل تناول المريض للدواء من اجراء الفحوصات الطبية الهامة ، مثل وظائف الكبد والنزيف بصفة دورية كل ستة أشهر للمتابعة الدورية للحالة الصحية للمريض .

– لابد من إخبار الطبيب في حالة المزامنة بتناول الأدوية الأخرى ، حتى لا تؤثر الأدوية على بعضها البعض في الفاعلية والتأثير الدوائي.

– لابد من إخبار المريض للطبيب المعالج في حالة ما إذا كان سيخضع لأي عمليات جراحية في الفترة المقبلة من حياته.

– لابد من المراجعة الطبية الفورية في حالة لوحظ على المريض الميول الانتحارية ، أو التفكير المستمر في الموت.

اقرأ أيضا

دواء ريفوتريل Rivotril لعلاج نوبات الصرع

التداخلات الدوائية لدواء ديباكين كرونو Depakine Chrono

– يمنع استخدام الدواء بالمزامنة مع تناول الكحول .

– لا يفضل المزامنة بين دواء ديباكين كرونو وأدوية حموضة المعدة ، أو الأدوية المميعة للدم ، والتي منها الوارفرين.

– لا يفضل المزامنة في استخدام الدواء مع أدوية الصرع الأخرى ، مثل كارباميزيبيبن أو دواء كسكاربازيبين ، أو دواء فينوباربيتال.

– لا يفضل المزامنة في تناول الدواء مع دواء الأسيتامينوفين ، وفي حالة الضرورة الملحة لذلك لابد من إخبار الطبيب لتعديل الجرعة ، أو اجراء الفحوصات الطبية اللازمة.

– لا يفضل أن يتعرض المريض أثناء التداوي بالعلاج لأشعة الشمس المباشرة ، وفي حالة الضرورة الملحة لذلك لابد من استخدام الواقي الشمسي.

– لابد من توقف المريض عن تناول أي أدوية مكملات غذائية ، أو أدوية جديدة إلا بالرجوع للطبيب المعالج لتحديد الجرعة المناسبة ، أو اتخاذ التدابير الطبية اللازمة.

– لا يفضل توقف المريض بشكل مفاجئ عن تناول الدواء ، ودون الرجوع للطبيب المعالج حتى لا يصاب المريض بما يعرف بالأعراض الانسحابية ،  بل لابد من التوقف التدريجي في الجرعة.