زيموجين Zymogen لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي

زيموجين Zymogen دواء يُستخدم في علاج حالات تعسر الهضم حيث تحتوي هذه الأقراص على مجموعة مِن الأنزيمات التي تُساعد على إتمام عملية الهضم و تُساعد المعدة على الهضم بشكل أفضل، كما تُساعد هذه الأقراص على علاج حالات الإنتفاخ.

تعرف على:

 سبازمو ديجستين Spasmo Digestin لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي

استخدامات زيموجين Zymogen

دواء زيموجين Zymogen
دواء زيموجين Zymogen

1- علاج حالات تسعر الهضم التي تنجم عن و جود إضطراب في و ظائف الجهاز الهضمي أو البنكرياس أو و جود إضطراب في حركة الأمعاء أو الإصابة بالصفراء.

2- المساعدة على طرد الغازات مِن الجسم بالإضافة إلى علاج حالات الإنتفاخ و حالات سوء الهضم.

جرعة زيموجين Zymogen و طريقة الاستخدام

المعتاد و المشترك في جرعات هذا الدواء هو أنها يُمكن أن تكون خلال الوجبات أو بعدها على الفور و يتم تناول الجرعة مِن مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم، و لكن فيما يخص مقدار الجرعة فوحده الطبيب المختص قادر على تحديدها فهي تختلف مِن مريض لأخر بناءً على حالته الصحية و عمره و مدى إستجابة جسده للدواء.

إقرأ أيضاً:

 ستوب سبازم Stopspasm أقراص لعلاج تقلصات الجهاز الهضمي

الأعراض الجانبية المحتملة لدواء زيموجين Zymogen

زيموجين Zymogen

1- مِن الوارد أن يتسبب هذا الدواء في الإصابة بحالة مِن الزغللة في العينين و عدم إتضاح الرؤية .

2- صعوبة التبول بالإضافة إلى حدوث إلتهابات ملحوظة في الفم.

3- حدوث إرتفاع ملحوظ في مستوى اليوريا في الدم، و في حالة كان المريض يُعاني مِن حساسية إتجاه أحد مكونات الدواء فإن هذا يُمكن أن ينجم عنه ظهور تفاعلات تحسسية على شكل طفح جلدي أو حكة جلدية أو تورم في الوجه أو القدمين أو إلتهاب في مناطق مختلفة مِن الجسم.

قد يهمك:

 داونوبرازول Downoprazol أقراص لعلاج تقرحات الجهاز الهضمي

الحالات التي فيها يُمنع استخدام زيموجين Zymogen

=
زيموجين Zymogen دواء
زيموجين Zymogen دواء

1- الإصابة بحساسية مُفرطة إتجاه أحد مكونات الدواء و بخاصة المكونات النشطة فكما سبق و ذُكِر فإن هذا يُمكن أن يتسبب في ظهور أعراض تحسسية مختلفة مثل إحمرار و إلتهاب الجلد أو تورم مناطق مختلفة مِن الجسم أو قد يصل الأمر إذا ما تفاقم إلى الطفح الجلدي.

2- و فيما يخص الحوامل فإنه لا يُمكنهن إستخدام هذا الدواء طوال فترة الحمل فالتجارب الذي أجريت على الحيوانات أكدت أن الدواء يمر مِن المشيمة و صولاً إلى الجنين مما قد يتسبب له في تشوهات بالغة.

3- و كذلك الأمر بالنسبة للمرضعات حيث أكدت الدراسات أن مكونات الدواء تمر بمجرى حليب الأم و صولاً إلى الرضيع مما قد يُهدد حياته بالخطر و لهذا فإنه و بالنسبة للمرضعات لابد لهم مِن الإختيار بين الإرضاع أو تناول الدواء و لكن ليس الأمرين في نفس الحين.

4- الإصابة بإنسداد في القناة الصفراوية أو الإصابة بإلتهاب في الكبد أو أي إضطراب أو خلل في الكبد.

5- كما لا يُمكن إستخدام الدواء مِن قبل مَن يُعانون مِن إرتفاع مستوى السكر في الدم أو لا يُمكنهم تحمل أنواع معينة مِن السكر فالدواء كما سبق و ذكر يحتوي على نسبة لا يُمكن الإستهانة بها مِن سكر اللاكتوز.

تعرف على:

 رياسبازم Riaspasm لعلاج تشنجات الجهاز الهضمي

6- الإصابة بتضخم في البروستاتا أو أي إنسداد في عنق المثانة فالدواء يُمكن أن يتسبب في فرط التبول و هذا الأمر سيكون مؤلم و مزعج للغاية لمَن يُعانون مِن أي خلل أو إضطراب في القناة البولية.

7- الإصابة بأي خلل أو عِلة في القولون.

ملحوظة : لابد مِن الإحاطة علماً بأن كافة المعلومات السابق ذكرها هي فقط بناءً على النشرة الداخلية الملحقة مع الدواء و لهذا فإن الموقع غير مسئول تماماً عن مَن يتناولون الدواء دون وصفة طبية.