عملية تنظيف الرحم بعد الاجهاض

عملية تنظيف الرحم بعد الاجهاض وعملية تنظيف الرحم والتي تعرف بعملية توسيع وكحت الرحم حيث أن تتضمن العمل على توسيع عنق الرحم مما يؤدي إلى إزالة أنسجة الرحم والطبيب وحده هو المسئول عن إجراء عملية تنظيف الرحم حيث يستعمل الطبيب في تلك أداة طبية تشبه الملعقة حتى تساعده في التخلص من باقي الأنسجة المتبقية في منطقة جدار الرحم.

وتتم هذه العملية في يوم واحد فقط ولا تحتاج إلى أكثر من ذلك وتعد من العمليات الآمنة والتي لا تستدعي الإنتظار في المستشفى لأكثر من يوم ولكن لهذه العملية أسباب ودوافع وأيضاً مخاطر وف نتعرف عليها بالتفصيل في هذا المقال.

عملية تنظيف الرحم بعد الاجهاض
عملية تنظيف الرحم بعد الاجهاض

قد يهمك :

نصائح بعد عملية القلب المفتوح

عملية تنظيف الرحم بعد الإجهاض :

  • تتم هذه العملية بعد التأكد من الحالة الصحية للمريضة والتي عندها يقرر الطبيب المختص أنها بحاجة ماسة إلى إجراء تلك العملية.
  • ويقوم الطبيب بالعمل على إزالة أنسجة الرجم المتبقية من خلال استعمال أدوات طبية مخصصة لذلك الأمر ومعقمة جيداً.
  • ويؤدي إجراء تلك العملية إلى حدوث كحت وتوسيع لمنطقة الرحم مما يؤدي إلى تنظيف الرحم تماماً من أي رواسب متبقية.

أسباب إجراء عملية تنظيف الرحم بعد الإجهاض :

تتعدد الأسباب التي تؤدي حتماً في النهاية إلى إجراء تلك العملية وهذه الأسباب هي كما يلي :

  • في حالة تعرض المرأة للإصابة بنزيف غير طبيعي أو غير مبرر الحدوث.
  • إصابة المرأة بحالة نزيف بعد دخولها مرحلة سن اليأس أو بعد إنقطاع الطمث.
  • في حالة وجود تشخيص وجود خلايا غير طبيعية في منطقة الرحم.
  • أو يمكن التعرض لإجراء إزالة الأورام الغير سرطانية أو إزالة الأورام الليفية.
  • أو من أجل الحاجة إلى إزالة وفحص الأورام السرطانية والتي تكون محتملة الحدوث.
  • عند الحاجة إلى إزالة الأنسجة والتي تحدث غالباً نتيجة نقل مرض من خلال الإتصال الجنسي والذي يطلق عليه مرض التهاب الحوض.
  • أما السبب الأخر والذي يتعلق بعملية إزالة الأنسجة التي تكون عالقة في منطقة الرحم بعد حالات الولادة أو الإجهاض.
  • وهناك أسباب أخرى تتعلق بإجراء عملية الإجهاض الإختياري أو من أجل العمل على ازالة اللولب.
عملية تنظيف الرحم بعد الاجهاض
عملية تنظيف الرحم بعد الاجهاض

تعرف على :

مضاعفات عملية تغيير صمام القلب Valve replacement

مخاطر ومضاعفات عملية تنظيف الرحم بعد الإجهاض :

على الرغم من أن تلك العملية تعد واحدة من العمليات الجراحية الآمنة إلا أنها قد تسبب في حدوث بعض المخاطر أو حدوث بعض المضاعفات التي تحدث بعد العملية وهذه المخاطر والمضاعفات هي كما يلي :

  • قد تتعرض المرأة بعد إجراء العملية إلى الإصابة بحالة نزيف شديدة ولكنه أمر نادر الحدوث ولكن يمكن حدوث النزيف في حالة إن أصابت الأداة التي يتم بها إجراء العملية منطقة جدار الرحم أو في حالة إن تم قطع ورم ليفي يكون غير مكتشف من قبل أثناء عملية تنظيف الرحم.
  • قد تتعرض المرأة أيضاً إلى حدوث ضرر في منطقة عنق الرحم خلال إجراء تلك العملية.
  • أو أن تتعرض المرأة لحدوث حالة خدش في أنسجة جدار الرحم مما يؤدي إلى التسبب في الشعور بألم شديد خلال فترة الدورة الشهرية وأيضاً زيادة خطر حدوث وتكرار الإجهاض فيما بعد.
  • أيضاً من مخاطر تلك العملية أن المرأة قد تتعرض للإصابة بالعدوى والتي تكون ناتجة عن عدم تعقيم الأدوات المستعملة في العملية بشكل جيد ولكنه أمر نادر الحدوث أيضاً لأن أغلب المستشفيات والعيادات تعمل على تعقيم الأدوات الطبية والجراحية.
  • قد ينتج من هذه العملية حدوث ثقب في منطقة الرحم ويكون هذا الأمر شائع عند النساء اللواتي دخلن في مرحلة سن اليأس أو كن حوامل في الفترة الأخيرة قبل إجراء تلك العملية.
=
عملية تنظيف الرحم بعد الاجهاض
عملية تنظيف الرحم بعد الاجهاض

أقرأ على :

هل عملية زراعة العدسات مؤلمة ؟

متى يتم الذهاب إلى الطبيب بعد عملية تنظيف الرحم بعد الإجهاض :

عند الإصابة بتلك الحالات التالية يجب الإسراع في الذهاب إلى الطبيب أو إلى أقرب مستشفى وهذه الحالات هي كما يلي :

  • في حالة وجود الإصابة بنزيف غزير.
  • عند التعرض للإصابة بالحمى وارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • وجود حالة الإصابة بتشنجات في منطقة البطن والتي قد تستمر إلى يومين.
  • عند الشعور بحالات ألم لا تتحسن.
  • في حالة الشعور بالقشعريرة.
  • عند وجود رائحة غريبة في منطقة المهبل.
عملية تنظيف الرحم بعد الاجهاض
عملية تنظيف الرحم بعد الاجهاض

أقرأ عن :

هل عملية ربط المبايض لها اضرار ؟

كيف يتم الإستعداد لإجراء عملية تنظيف الرحم بعد الإجهاض :

يجب قبل الإقدام على إجراء تلك العملية أن يتم الالتزام بالتعليمات التالية :

  • بالنسبة للطعام والشراب, فسوف يخبر الطبيب المختص المرضة بإتباع مجموعة قواعد معينة بشأن الحد من بعض الأطعمة والمشروبات أو بشأن التقليل أو الإمتناع عن تناول البعض منهم.
  • يجب أن يرافق المريضة شخصاً أخر للمساعدة في الذهاب إلى المنزل بعد إجراء العملية وذلك لأن المخدر سوف يبقى تأثيره على المريضة حتى بعد الإنتهاء من العملية.
  • كما يجب الحصول على الراحة الكافية بعد إجراء العملية وعدم مزاولة أية أنشطة إلا بعد أخذ المشورة الطبية اللازمة من الطبيب المعالج.
  • أيضاً يجب الإلتزام بالجرعات الدوائية وتناول الأدوية التي وصفها الطبيب في مواعيدها المحددة.
  • في بعض الحالات الطبية قد يستعمل الطبيب دواء ميسوبروستول والذي يتم اعطاءه من خلال الفم أو من خلال المهبل حيث يعمل هذا العلاج على المساعدة في ترقيق عنق الرحم.
  • عند البدء في إجراء العملية سوف يقوم الطبيب بتخدير المريضة سواء تخدير كلي أو جزئي والذي سوف يعتمد على سبب إجراء العملية وحالة المريضة الصحية.
  • وبعد إجراء العملية والإنتهاء منها سوف تقضي المريضة بضع ساعات في غرفة الإفاقة وسوف يراجع الطبيب بعد ذلك الحالة الصحية للمريضة بعد العملية.
  • كما أن الطبيب المعالج سوف يراقب حالات حدوث النزيف الشديد بعد العملية أو مراقبة أي مضاعفات أخرى.

الآثار والأعراض الجانبية لإجراء عملية تنظيف الرحم بعد الإجهاض :

تحدث بعض الأعراض الجانبية نتيجة إجراء عملية تنظيف الرحم أو توسيعه وكحته وتكون تلك الأعراض ناتجة من عدة عوامل وهي كما يلي :

  • في حالة خضوع المريض للتخدير العام , فإنها سوف تتعرض للإصابة بحالات الغثيان أو القئ أو الإصابة بحالات التهاب في الحلق وذلك في حالة وضع أنبوب في القصبة الهوائية والتي تساعد المريضة على التنفس وقد تتعرض المريضة أيضاً للشعور بحالات نعاس لساعات طويلة نتيجة للتخدير العام.
  • التعرض للإصابة بحالات التشنج الخفيف بعد العملية تشبه تقلصات الدورة الشهرية.
  • التعرض لوجود بقع دم أو نزيف خفيف بعد العملية.
  • يجب مراجعة الطبيب في حالة التعرض لأي عرض جانبي أو في حالة الشعور بألم أو الشعور بعدم الراحة.
  • وسوف يقوم الطبيب بوصف دواء مسكن للألم مثل دواء الإيبوبروفين من أجل التخفيف من حالات الشعور بالألم أو الشعور بالتشنجات.
عملية تنظيف الرحم بعد الاجهاض
عملية تنظيف الرحم بعد الاجهاض

نصائح فعالة بعد عملية تنظيف الرحم بعد الإجهاض :

  • لا يجب القلق من حالات الشعور بالغثيان أو القئ أو النعاس التي تحدث بعد تلك العملية.
  • يجب وجود مرافق مع المريضة قبل وبعد العمليات حتى يساعدها على الخروج بأمان من المستشفى وحتى لحظة الدخول إلى المنزل لأن المريضة تكون مازالت في مرحلة التخدير.
  • في حالة الشعور بالألم أو التشنجات يتم تناول المسكنات التي وصفها لها الطبيب بالجرعات المحددة.
  • يمكن استعمال الفوط الصحية في حالة التعرض للنزيف.
  • يمنع وضع أي شئ داخل المهبل بعد العملية حتى لا تصل البكتيريا إلى الرحم وتسبب أضرار كثيرة.