التخطي إلى المحتوى

ليراجلوتيد Liraglutide هو أحد الأدوية المُستخدمة في علاج مرض السكر مِن النوع الثاني و يتم التسويق لهذا الدواء تحت الإسم التجاري Victoza ، و مِن الجدير بالذكر أن هذا الدواء تمت الموافقة عليه مِن قبل وكالة الأدوية الأوروبية EMA في الثالث مِن يوليو لعام 2009 ، و مِن قبل إدارة الغذاء و الدواء FDA في الخامس و العشرين مِن ينايرلعام 2010.

تعرف على:

 جليبوفين Glybofen أقراص لعلاج مرض السكر مِن النوع الثاني

ليراجلوتيد Liraglutide

ليراجلوتيد
ليراجلوتيد

الليراجلوتيد هو أحد نواهض الهرمون ن glucagon-like peptide-1 (GLP-1). GLP-1 و هو عبارة عن هرمون إنكريتيني يتم إفرازه في الجسم كرد فعل على تناول الوجبات و هذا للمحافظة على توازن الجلوكوز ، و مِن الجدير بالذكر ان أقلام ليراجلوتيد تعمل على خفض مستوى الجلوكوز في الدم عبر تحفيز إفراز الجسم للأنسولين مِن خلايا بيتا في جزيرات لانغرهانس الموجودة في البنكرياس ، و الحد مِن إفراز الجسم للجلوكوز مما يعمل على الحد مِن إنتاج الجلوكوز في الكبد ، و بالإضافة لهذا فإن الدواء يُبطء مٍن تفريغ المعدة ما يُسبب الشعور بالشبع و يحد مِن ظاهرة السمنة.

يتوفر ليراجلوتيد كمحلول للحقن و هو مناسب للغاية لعلاج مرضى السكر مِن النوع الثاني و لكن يجب العلم أنه لابد طوال فترة إستخدام القلم مِن إتباع نظام غذائي صحي و صارم و ممارسة القليل مِن التمارين الرياضية.

إقرأ أيضاً: 

جليكلازيد Gliclazide لعلاج مرض السكر مِن النوع الثاني

حركة ليراجلوتيد الدوائية

حركة ليراجلوتيد الدوائية
حركة ليراجلوتيد الدوائية

ليراجلوتايد هو عبارة عن إحدى مشتقات GLP-1 و لا يُستخدم في اليوم الواحد لأكثر مِن مرة و الإستخدام الأساسي للقلم هو علاج مرض السكر مِن النوع الثاني في شكله الطبيعي ، و مِن الجدير بالذكر ان المحلول في القلم لا يدوم طويلاً في الجسم فنصف العمر بعد الحقن العضلي هو تقريباً نصف ساعة فقط لا أكثر ، لكن و في حالة الحقن تحت الجلد فإن نصف عمره يُصبح مِن إحدى عشر ساعة و حتى خمسة عشر ساعة.

فيما يخص التأثير ممتد المفعول لأقلام ليراجلوتايد فإنه يتم عبر ربط جزيء الحمض الدهني في مكان واحد مِن جزيء GLP-1 مما يُمكنه مِن الإرتباط بالزلال في الأنسجة تحت الجلد و الدم ، حيث أن جزيء GLP-1 النشط حينها يتمكن مِن التحرر مِن الألبومين بمعدل ثابت و بطيء ثم يرتبط بالألبومين أيضاً حينما ينجم عنه بطء تفكك و إنخفاض الخلاص مِن الليراجلوتايد عبر الكلى مقارنةً ب GLP-1.

قد يهمك:

 جليميبرايد Glimepiride لعلاج مرض السكر مِن النوع الثاني

جرعة و طريقة استخدام ليراجلوتيد 

الجرعة و طريقة إستخدام ليراجلوتيد 
الجرعة و طريقة إستخدام ليراجلوتيد

يتم أخذ الجرعة حقناً تحت الجلد بجرعة إبتدائية 0.6 ملليجرام مرة واحدة يومياً و لمدة إسبوع متواصل ، و فيما يخص الجرعة الإحترازية فإنها تكون 1.2 ملليجرام مرة واحدة في اليوم بشكل يومي ، و مِن الجدير بالذكر أنه يُمكن زيادة الجرعة حتى 1.8 ملليجرام في اليوم لكن و في جميع الأحوال فإنه لا يُمكن زيادة الجرعة عن هذا الحد.

في حالة نسيان جرعة ليراجلوتيد Liraglutide

في حالة نسيان الجرعة
في حالة نسيان الجرعة

في حالة نسيان الجرعة فإنه لابد مِن تناولها فور تذكرها إلا إذا ما كان الوقت المتبقي على الجرعة التالية أقل مِن إثنى عشر ساعة ففي هذه الحالة لابد مِن تجاهل الجرعة المنسية و تناول الجرعة التالية في ميعادها المُقرر حيث يُمنع و بشكل قاطع تناول جرعة مضاعفة أياً ما كانت الحالة أو الغرض.

ملحوظة: لابد مِن إخطار الطبيب المختص إذا ما كان المريض يُعاني مِن أحد أمراض الكلى أو يقوم بغسيل كلى أو يُعاني مِن حساسية إتجاه الدواء أو أحد مكوناته أو يُعاني مِن حساسية إتجاه أطعمة معينة أو يُعاني مِن وذمة و عائية أو عدوى أو أي إصابة خطيرة مِن أي نوع.

تعرف على: 

جلوكير اكس Glucare XR أقراص لعلاج مرض السكر مِن النوع الثاني

الحمل و الرضاعة مع ليراجلوتيد Liraglutide

فيما يخص الحوامل فإنه حتى الأن لم يتم إثبات مدى فعالية و أمان إستخدام ليراجلوتيد مِن قبل الحوامل و لهذا فإنه مِن المحبذ عدم إستخدام أقلام ليراجلوتيد و إنما إستخدام الأنسولين للحد مِن مستويات السكر في الدم في حالات الضرورة فقط.

أما المرضعات فإن الوضع نفسه حيث لا يوجد ما يكفي مِن الدراسات التي تضمن أمان لا الحوامل و لا المرضعات مِن إستخدام أقلام ليراجلوتيد و لهذا فإنه و مِن باب الإحتياط يُحبذ تجنب إستخدام هذه الأقلام طوال فترتي الحمل و الإرضاع.

الحفظ و التخزين

قبل فتح القلم لابد مِن حفظه في الثلاجة في درجة حرارة تتراوح بين درجتين مئويتين و حتى ثمانية درجات مئوية ، و بعد فتح القلم و البدء في إستخدامه يجب أن يُحفظ في درجة حرارة 30 درجة مئوية أو في الثلاجة ، كما لابد و الحرص مِن أن مكان الحفظ بعيد عن الضوء ، و في حالة و ضع القلم في المجمد بالخطأ أو و ضعه في أي مكان ذو درجة حرارة تُسبب التجمد فإنه لا يُمكن و في أي حال مِن الأحوال إستخدام القلم و لابد مِن التخلص منه على الفور.

ملحوظة: مِن الممكن إستخدام القلم حتى ثلاثين يوماً مِن الإستخدام الأول و بعد ثلاثين يوم لابد مِن رمي القلم حتى و لو بقى فيه شيئاً مِن المحلول.

إقرأ أيضاً: 

جليبتس بلس Gliptus Plus أقراص لعلاج مرض السكر مِن النوع الثاني

تحذيرات هامة قبل استخدام ليراجلوتيد 

تحذيرات هامة قبل إستخدام ليراجلوتيد 
تحذيرات هامة قبل إستخدام ليراجلوتيد

1- بداية يجب العلم أن أقلام ليراجلوتيد يُمكن أن تتسبب في الإصابة بحالة مِن فرط التنسج أو الإصابة بأورام في الغدة الدرقية.

2- و فيما يخص مَن سبق لهم و أصيبوا بوذمة و عائية فإنه لابد لهم مِن إستخدام ليراجلوتيد بحذر بالغ.

3- الإصابة بإلتهاب في البنكرياس هو أحد الأعراض الجانبية الواردة لأقلام ليراجلوتيد

4- كما أنه لابد مِن إستخدام الأقلام بحذر بالغ إذا ما كان المريض يُعاني مِن أحد أمراض الكلى.

5- يجب العلم أن الدواء مُخصص لمرضى السكر مِن النوع الثاني و النوع الثاني فقط حيث لا يُمكن و في أي حال مِن الأحوال إستخدام ليراجلوتيد مِن قبل مرضى السكر مِن النوع الأول.

6- كما لابد مِن الحذر كل الحذر عند إستخدام أقلام ليراجلوتيد بالتزامن مع أحد الأدوية المُحفزة لإفراز الأنسولين مثل السولفونيل يوريا فقد يتسبب هذا في زيادة هطر نقص السكر في الدم و لهذا فإنه لابد مِن إطلاع الطبيب المختص أولاً فقد تحتاج لخفض الجرعة بعض الشيء.

الأعراض الجانبية المحتملة لأقلام ليراجلوتيد 

الأعراض الجانبية المحتملة لأقلام ليراجلوتيد 
الأعراض الجانبية المحتملة لأقلام ليراجلوتيد

مِن الوارد أن تتسبب أقلام ليراجلوتيد في:

1- الإصابة بحالة مزعجة مِن الصداع و الغثيان المستمر و الشعور برغبة ملحة في التقيؤ.

2- الإصابة بحالة مِن الإسهال.

3- الإصابة بإلتهابات حادة في الجهاز التنفسي العلوي.

4- الإصابة بحالة مِن الإمساك.

5- نقص نسبة السكر في الدم بشكل مُفرط.

6- الإصابة بإلتهاب في البنكرياس.

7- الإصابة بحالة مِن الفشل الكلوي.

8- فرط تنسج الغدة الدرقية.

قد يهمك:

 أقراص جلوكوفاج Glucophage لعلاج مرض السكر مِن النوع الثاني

الجدل حول أقلام ليراجلوتيد

الجدل حول أقلام ليراجلوتيد
الجدل حول أقلام ليراجلوتيد

سنة 2010 خرقت الشركة المُنتجة للدواء و هي شركة نوفو نورديسك في ABPI شفرة القواعد السلوكية حينما لم تُقدم ما يكفي مِن المعلومات حول الأعراض الجانبية للدواء، ثم و في عام 2012 قدمت المجموعة الغير ربحية و هي مجموعة الدفاع عن المستهلك بابليك سيتيزون عريضة إلى إدارة الغذاء و الدواء في الولايات المتحدة الأمريكية FDA لإزالة ليراجلوتيد مِن الأسواق بحجة أن المخاطر الممكنة للدواء مِن إحتمالية للإصابة بسرطان الغدة الدرقية أو إلتهاب البنكرياس أكبر مِن الفوائد المرجوة منه.